وافقت الرابطة العالمية لصناعة المعارض على استضافة سلطنة عمان ممثلة في مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض للنسخة القادمة للمؤتمر العالمي للرابطة لعام 2022 والذي يُعدُّ أكبر تجمع عالمي لصناعة المعارض الدولية.
جاء ذلك في ختام مؤتمر الرابطة العالمية لصناعة المعارض الذي أقيم في مدينة روتردام بمملكة نيذرلاندز، وتعكس استضافة سلطنة عُمان للنسخة القادمة من المؤتمر استعداد السلطنة لتفعيل الأنشطة السياحية بعد أن توقفت بسبب القيود التي فرضتها جائحة كورونا ؛ إذ أطلقت اللجنة العليا مؤخرًا خطة للتعافي والعودة إلى الحياة الطبيعية.
وقال سعيد بن سالم الشنفري الرئيس التنفيذي لمركز عمان للمؤتمرات والمعارض إن المؤتمر العالمي يعد فرصة لمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض لتمثيل السلطنة واستعراض مرافق المعارض والبنية الأساسية ذات المستوى العالمي على الساحة الدولية في مدينة روتردام، كما أن اختيار مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض لاستضافة النسخة القادمة للمؤتمر يعد دليلًا على تنافسية المركز العالمية في صناعة المعارض الدولية.
وأضاف: إن نجاح مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض في استضافة المؤتمر القادم في عام 2022 سيمثل إنجازا آخر يضاف إلى رصيد إنجازات المركز السابقة، ويشكل سابقة في تاريخ المؤتمرات والمعارض في السلطنة.
وأشار إلى أن المؤتمر العالمي يعد فرصة لتبادل المعرفة والخبرة، وإقامة علاقات مع عدد كبير من قادة صناعة المعارض من جميع أنحاء العالم، كون المؤتمر من أكبر الاجتماعات العالمية لصناعة المعارض الدولية.
وأوضح أن هذا الحدث يجمع أكثر من 800 من المختصين في هذا المجال تحت سقف واحد، بما في ذلك منظمي المعارض، وإدارة المرافق وموظفيها، ومقدمي خدمات الفعاليات، والعديد من المتخصصين في قطاع المعارض.
وأعرب الشنفري عن أمله في أن تعزز الاستضافة لهذا المؤتمر العالمي الفرصة للتسويق لسلطنة عمان بوصفها وجهةً عالمية لسياحة المؤتمرات والفعاليات.
يذكر أن مركز عمان للمؤتمرات والمعارض قد انضم إلى عضوية الرابطة العالمية لصناعة المعارض (UFI) في عام 2015.