خفضت شركات الطاقة الأمريكية عدد حفارات النفط العاملة لثاني أسبوع على التوالي مع قيام منتجين مستقلين بخفض الانفاق بينما يؤثر انتاج قياسي من الخام على التوقعات لأسعار الطاقة.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة اليوم الجمعة، في تقريرها الأسبوعي الذي يحظى بمتابعة وثيقة، إن شركات الحفر أوقفت تشغيل خمسة حفارات نفطية في الأسبوع المنتهي في أول نوفمبر تشرين الثاني لينخفض اجمالي عدد الحفارات الى 691، وهو الادنى منذ أبريل نيسان 2017 .

وفي نفس الأسبوع قبل عام، كان هناك 874 حفارا نفطيا قيد التشغيل في الولايات المتحدة.

وتراجع عدد حفارات النفط النشطة في أمريكا، وهو مؤشر أولي للإنتاج مستقبلا، على مدار 11 شهرا متتاليا، وهو عدد قياسي، مع قيام شركات مستقلة للاستكشاف والإنتاج بخفض الانفاق على عمليات الحفر الجديدة بينما تركز بشكل أكبر على نمو الأرباح بدلا من زيادة الإنتاج.

وقفز انتاج النفط في الولايات المتحدة حوالي 600 ألف برميل يوميا في أغسطس آب الى مستوى قياسي عند 12.4 مليون برميل يوميا بدعم من زيادة بلغت 30 بالمئة في الإنتاج من خليج المكسيك، بحسب بيانات حكومية نشرت أمس الخميس.