أعلنت لجنة سوق السبائك الإماراتية خلال اجتماعها الثاني برئاسة الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية، عن تشكيل المكتب التنفيذي التابع لها والذي سيباشر التنفيذ الفعلي لأنشطة ومبادرات اللجنة وإدارة العمليات الخاصة بمعيار الإمارات للتسليم الجيد.

وبحثت اللجنة سبل تسريع إطلاق الأعمال التشغيلية للمعيار وترويجه عالمياً؛ وفقاً لصحيفة البيان.

وتأتي هذه الخطوة في إطار جهود اللجنة لتطوير حوكمة تجارة وتداول الذهب وتعزيز جاذبية الدولة على خارطة صناعة الذهب وتجارته العالمية بما يساهم في تبني أفضل المعايير والممارسات العالمية في هذا المجال.

هذا بالإضافة إلى الارتقاء بمكانة دولة الإمارات كإحدى أفضل الوجهات العالمية لتجارة الذهب.

وأكد الزيودي أن تشكيل المكتب التنفيذي للجنة سوق السبائك الإماراتية وبدء الأعمال التشغيلية لمعيار الإمارات للتسليم الجيد للذهب، خطوة جديدة ومهمة لتطوير البنية المؤسسية لحوكمة قطاع الذهب بالدولة وبناء منظومة متكاملة في هذا المجال.

ويأتي ذلك بما يتماشى مع التوجيهات بتبني أفضل الممارسات الداعمة لمكانة الإمارات كوجهة اقتصادية وتجارية رائدة، علاوة على تعزيز تنافسيتها كإحدى أفضل الوجهات العالمية في مجال تجارة الذهب.