الأسهم الأوروبية تصعد بدعم من بيانات صينية وارتفاع وول ستريت

صعدت الأسهم الأوروبية قليلا يوم الأربعاء مع ارتفاع أسهم التعدين بفضل بيانات صينية قوية، في حين تلقت أسهم التكنولوجيا دعما من صعود وول ستريت‭‭ ‬‬الليلة الماضية وسط التفاؤل بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) قد يبدأ خفض أسعار الفائدة في مارس آذار.

وبحلول الساعة 0814 بتوقيت جرينتش، ارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1 بالمئة إلى 477.83 نقطة بعد مكاسب حققتها مؤشرات وول ستريت الرئيسية الليلة الماضية تزيد على 0.4 بالمئة.

وكان قطاع الموارد الأساسية من أكبر الرابحين، إذ ارتفع 0.4 بالمئة مع زيادة أسعار معظم المعادن الأساسية وخام الحديد بعد أن أظهرت بيانات تحسن نشاط الصناعات التحويلية في الصين، وهي مستهلك رئيسي، الشهر الماضي. كما ارتفعت أسهم الطاقة 0.6 بالمئة.

وقفز قطاع التكنولوجيا، الذي يضم شركات صناعة الرقائق الكبرى في أوروبا، 0.7 بالمئة وذلك على أثر نظيراتها من الشركات في وول ستريت.

لكن قطاعي الاتصالات وشركات التأمين انخفضا 0.4 بالمئة لكل منهما مما حد من المكاسب.

 

ومن المتوقع أن يكون التداول ضعيفا إذ سيعود المتعاملون من عطلة عيد الميلاد عندما تتبقى بضعة أيام فقط للتداول في عام 2023.

وصعد سهم باير 1.7 بالمئة بعدما قالت المجموعة الألمانية المنتجة للأدوية والمبيدات الحشرية إنها فازت في دعوى قضائية رفعها رجل من كاليفورنيا قال إنه أصيب بالسرطان نتيجة تعرضه لمبيد الأعشاب الضارة (راوند أب) الذي تنتجه.

Scroll to Top